القائمة الرئيسية

الصفحات

حصل النهاردة ... المصريون فطروا يوم عرفة قبل الآذان بأربع دقائق


تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء عن خطأ وقع أثناء أذان مغرب إفطار يوم عرفة في مصر اليوم، مؤكدين أن الناس أفطرت خطأ قبل دقائق من الموعد الرسمي.

هذا ويعتمد مقيمو الشعائر والمؤذنون بمساجد الجمهورية على إذاعة القرآن الكريم في إطلاق الأذان، وقد تسبب الخطأ في إطلاق الأذان بعدد كبير من المساجد قبل موعده.

حيث كشف مصدر مسئول بإذاعة القرآن الكريم، أنه حدث خطأ اليوم في إطلاق أذان المغرب، حيث تمت إذاعته قبل موعده بـ4 دقائق.


 تعليق وزارة الأوقاف 

قال الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، إن من كان صائما وظن غروب الشمس ودخول وقت الإفطار فأفطر، ثم تبين له أن وقت الإفطار لم يدخل فصومه صحيح على قول من قال بهذا، وهم الظاهرية، وهو وجه عند الشافعية وقول عند الحنابلة، واختاره ابن تيمية، مستدلين بأن الخطأ هنا كالنسيان لعموم قوله تعالى (ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا).
وأضاف أن النسيان لا يفسد به الصوم، فكذلك الخطأ، ويتجه الأخذ بهذا القول عند عموم البلوى، والقاعدة الفقهية تقول: "مَن ابتُلِيَ بشيءٍ مما اختلف فيه فليقلد مَن أجاز".. والله أعلي وأعلم.

حكم الإفطار قبل موعد أذان المغرب

من جانبه، قال الدكتور عبدالحميد الأطرش، عضو لجنة الفتوى بالأزهر سابقا، أن الذنب يقع على من أذيع صلاة المغرب قبل موعده، لافتا خلال حديثه مع "الوطن" أن من فطر على الآذان صومهم مقبول ولا ذنب عليهم.

وكشف حسن مدني، رئيس إذاعة القرآن الكريم، عن حدوث خطأ تمثل في إذاعة أذان المغرب قبل موعده بأربعة دقائق تقريبًا، مضيفا  أنه جار معرفة أسباب الخطأ الذي لاحظه عدد من متابعي الإذاعة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات