القائمة الرئيسية

الصفحات

أمر إداري بإلغاء مجموعات التقوية وحظر تجمعات الطلاب


قرارات متعاقبة وأولياء الأمور والمعلمين في حيرة من أمرهم ، المعلمون ينتظرون بشغف هل سيتم غلق الدروس الخصوصية إلى مالا نهاية أم أن الأمر متعلق بجائحة كورونا ؟ 
وهل لو استمر الأمر كذلك سيجد المعلمون بديلا آخر لتعويضهم عن غلق السناتر والدروس في المنازل ؟  أم أنهم سيمارسون أعمالا أخرى بجانب وظائفهم وتضيع هيبة المعلم ؟
وعلى الرغم من القرارات الخاصة بغلق السناتر إلا أن الأغلبية العظمى من أولياء الأمور وخاصة بالثانوية العامة ضربوا عرض الحائط بتلك القرارات وبدأ الحجز للدروس الخصوصية متأخرا 
وبين ذلك وذاك صدرت أوامر إدارية من بعض المحافظات مثل محافظة القاهرة تمنع المجموعات المدرسية  استنادا إلى قرارات رئيس مجلس الوزراء ، الأمر الذي سيجعل الكثير من المديريات تحذو حذو محافظة القاهرة 
جاءت تلك التعليمات كالتالي 
طبقا لتعليمات رئيس مجلس الوزراء طبقا للقانون (1246 ) طبقا للمادة  10 والتى تنص بحظر تجمعات الطلاب لتلقى العلم فى اى مكان، ومن يخالف ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية, اصدرت محافظة القاهرة أمرا اداريا بإلغاء مجموعات التقوية وحظر تواجد الطلاب فى تجمعات تحت اى مسمى مجموعات أو خلافه.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات