القائمة الرئيسية

الصفحات

استثناء فئة من المعلمين من الزيادات الجديدة المقررة في يناير


زيادات المعلمين




أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، موافقة  مجلس الوزراء علي مشروع تحسين أجور المعلمين بالتعليم العام والأزهريبناء على تعليمات رئيس الدولة  والذي تقدم به وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي خلال اجتماع الحكومة أول أمس الأربعاء، وتم إحالة مناقشة مقترح القانون في الدورة البرلمانية القادمة.

وتضمن مشروع تحسين أحوال المعلمين بالتعليم العام والأزهري والذي تم عرضه علي اجتماع مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي، زيادة بدل المعلم الشهري بنسبة 50% يستفيد منها 1.4 مليون معلم تتراوح ما بين 75 للعلم المساعد حتى 180 لجنيه لكبير المعلمين ،

و زيادة حافز الأداء الشهري بنسبة 50 % يستفيد منها 1.4 مليون معلم في وزارة التربية والتعليم والأزهر الشريف بقيمة 140 جنيه حتى 185 جنيه، 

وكذلك زيادة قيمة مكافأة امتحانات النقل 25% والتي سيستفيد منها المعلمين والإداريين منها 1.4 مليون معلم و700 ألف إداري، 

إضافة لإنشاء صندوق رعاية مالية واجتماعية للعاملين بالتربية والتعليم والأزهر الشريف ومعاونيهم يبدأ بتحويل نصف مليار جنيه من الخزانة العامة للدولة تابع لمجلس الوزراء وبرئاسة وزير التربية والتعليم،

 ومنح حافز الإدارة 250 جنيها لمديري المدارس وشيوخ المعاهد الأزهرية، بالإضافة إلى صرف مبلغ 150 جنيهًا حافز إدارة لوكلاء المدارس والمعاهد.

فيما  أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن مشروع تحسين أجور المعلمين الذي سيتم تنفيذه في يناير القادم، يشمل زيادة أجور معلمي الحكومة فقط.


وفيما يتعلق بشمول مشروع زيادة الأجور لمعلمي المدارس الخاصة، قال وزير التربية والتعليم : «المشروع يشمل المعلمين الذين يتقاضون هذه البدلات من الموازنة العامة للدولة أي معلمي الحكومة»


وعن إمكانية إلزام الوزارة لأصحاب المدارس بتحسين أوضاع معلمي هذه المدارس، أوضح وزير التربية والتعليم، أن الوزارة من الممكن أن تقترح ذلك فقط.




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات