القائمة الرئيسية

الصفحات

محمد وشيماء تجمعا ليفترقا .. حادث مأساوي لعروسين بأول يوم زواج


وسط حالة من الحزن شيع المئات من أهالي قرية طحا المرج التابعة لمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية، جثامني العروسين اللذين لقيا مصرعهما، بعد أقل من 24 ساعة من زفافهما، إثر تعرضهما للاختناق بسبب تسريب الغاز أثناء الاستحمام داخل منزل الزوجية.


وأدى المئات من أهالي قرية طحا صلاة الجنازة على العروسين، بمسجد السلمانية بالقرية، وسط بكاء وصراخ الحضور، فضلا عن آلاف الدعوات، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالرحمة والغفران للعروسين.

 تلك الحادثة قد شغلت حيزا كبيرا من تعاطف جمهور مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول صور للعروسين بعدما لقيا عقب يوم واحد من العرس، ليتحول الاحتفال بهما إلى جنازة.
يعود الحادث إلى تلقي اللواء إبراهيم عبدالغفار، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، بشأن ما ورد من بلاغ لمركز شرطة ديرب نجم، بوفاة عروسين داخل منزل الزوجية بقرية  طحا المرج التابعة لدائرة المركز.
لأجهزة الأمنية إلى محل الواقعة وبالفحص والمعاينة، تبين وفاة كل من: محمد. ال. ص” مهندس، وزوجته «ش. أ. ه» مهندسة؛ إثر تعرضهما لاختناق بسبب تسريب الغاز أثناء الاستحمام.


وقررت النيابة العامة نقل العروسين إلى مشرحة مستشفى ديرب نجم المركزي، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات في الواقعة.

 ما تداولته صفحته "ديرب نجم" على موقع فيس بوك، فإن العريس المتوفى هو محمد الطحاوي، مهندس، وزوجته "شيماء" مهندسة، وحدثت واقعة الوفاة بعد أقل من 24 ساعة على زفافهم.

ووفقا لرواية الأهالي، فإنه بعد الزفاف حاول أهل العروسين الاتصال بهما للاطمئنان عليهما، ولكن لم يجب أحدهما، فتسرب القلق إلى الأهل الذين قرروا الذهاب في اليوم الثاني أو ما يُعرف بـ"الصباحية" للاطمئنان عليهم، ولكن كانت المفاجأة بوجود العروسين جثة هامدة

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات