القائمة الرئيسية

الصفحات

الضرب في الفسحة .. ولية أمر تصيب تلميذ بارتجاج في المخ لأنه ضرب ابنها

 





الباب المقفول يمنع الكوارث ، فدائما ماتشدد وزارة التربية والتعليم على وجود أمن  على بوابة المدارس تكون مهمته أخذ بطاقة ولي الأمر الزائر ومنع أي مشكلات خارجية تدخل المدرسة ، وتعطي وزارة التربية والتعليم مهام كبيرة لمسئول الأمن ليكون على القدر الكافي للتعامل مع المشكلات المحيطة بالمدرسة 


وقد شهدت إحدى مدارس محافظة القليوبية وهي مدرسة السلام الابتدائية التابعة لإدارة قليوب التعليمية ، واقعة مؤسفة؛ إذ تشاجر طفلان، 8 سنوات، بالصف الثالث الابتدائي، ودخلت والدة أحدهما دخلت إلى فناء المردسة، واعتدت بالضرب على الآخر، ما تسبب في إصابته بارتجاج في المخ، وتحرك بالعظمة اليسرى بالجمجمة، وجرى تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.


وتلقى فرع المجلس القومي للأمومة، بقيادة الدكتورة سلوى ترك، بلاغ من شيماء جمال، مسؤولة فرع المجلس بمدينة قليوب، بتعدي سيدة بالضرب على طفل داخل فناء مدرسة خلال فترة الفسحة، ما أصابه بارتجاج في المخ، وفقًا للتقرير المبدئي للحالة، وتحرر محضر بالواقعة، حمل رقم 10862 لسنة 2020 جنح قسم شرطة قليوب.


وأوضحت مقرر الأمومة بالقليوبية، أن الطفلان "عمر" الضحية، و"سالم. ج" نجل المتهمة، 8 سنوات، بالصف الثالث الابتدائي، كانا يلعبان بفناء مدرسة السلام الابتدائية التابعة لإدارة قليوب التعليمية، ثم تحول اللعب إلى مشاجرة أطفال، إلا أن الطفل الأول فوجئ بدخول والدة الآخر إلى الفناء، وضربته وسقط أرضا، وظلت تضربه بقدمها.


وتابعت: "على الفور نقل الطفل عمر إلى مستشفى قليوب المركزي، وجاء التقرير المبدئى للحالة يؤكد إصابة الطفل بارتجاج في المخ، وتحرك العظمة اليسرى بالجمجمة للأعلى، وحاليا يمكث بالرعاية في المستشفى"، مشيرة إلى أن أسرة الطفل أكدوا حدوث الواقعة داخل المدرسة، مطالبين بالتحقيق حول السماح بدخول هذه السيدة والتعدى على الطفل.


وجرى تحرير محضر رقم 10862 لسنة 2020 جنح قسم قليوب، ضد والدة الطفل "مروة. ع. ح. ا"، وأحيلت الواقعة للنيابة لإعمال شؤونها، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها، ويتابع المجلس القومي للأمومة والطفولة الموقف بصورة مستمرة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات