القائمة الرئيسية

الصفحات

الخال ينهي حياة زوج اخته وسط صراخ بناته والسبب " عايز يتجوز تاني "

 



ولابد من يوم معلوم تترد فيه المظالم ... ابيض على كل مظلوم واسود على كل ظالم 

صراخ وعويل البنات لم يشفع عند الخال قاسي القلب ـ فقام بقتل الأب أمامهن دون أن يعكر مزاجه هذا الصراخ 

فسقط الأب صريعا بعدما خارت قواه وبات في طريقه إلى الموت، استلقى على الأرض بعد أن أوثقوه بالحبال، قطعوا أصابع يديه وانهالوا على جسده طعنًا، دون أن يشفع لديهم بكاء الصغيرات وتوسلاتهم لترك والدهن، لينهي خالهن المشهد بطعنة نافذة في القلب أودت بحياة المجني عليه"..

 مشهد حقيقي من واقعة مقتل موظف طعنا أمام أطفاله على يد شقيق زوجته ببورسعيد في منزله الكائن بمنطقة مساكن الهيئة.

إخطار وبلاغ لمدير الأمن 

فقد تلقى اللواء ناصر حريز، مدير أمن بورسعيد، إخطارًا من قسم شرطة "بورفؤاد أول" بورود إشارة من مستشفى طوارئ الهيئة ببورفؤاد بوصول "شادي عبدالعزيز محمود" 40 عامًا، جثة هامدة، عن طريق الأهالي، إثر تعرضه لاعتداء من آخرين وكشف الفحص المبدئي وجود طعنة نافذة في القلب أدت لوفاته فى الحال، تم التحفظ على جثة القتيل بالمشرحة تحت تصرف النيابة العامة التي استدعت الطب الشرعى لمناظرة الجثة وبيان سبب الوفاة.

تحريات المباحث 

وكشفت تحريات المباحث أن مشادة نشبت بين القتيل وزوجته بسبب خلافات سابقة، حيث ادعت الزوجة زواجه عليها من أخرى عرفيًا، واستنجدت بشقيقها لتأديب زوجها، واستعان شقيقها بآخرين أقدموا جميعًا على توثيقه بالحبال وقطع أصابع يديه ثم طعنوه عدة طعنات أودت بحياته في الحال.


وعقب تحرير المحضر اللازم واستئذان النيابة العامة ألقت قوة من الشرطة القبض على  شقيق الزوجة ويدعى "محمد العربي" وجرى التحفظ عليه بقسم شرطة بورفؤاد أول، للتحقيق. 


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات