القائمة الرئيسية

الصفحات

التفاصيل الكاملة لقرار التعليم بـ"بقاء الطلاب في المنازل أو الدراسة بالمدرسة أو التأجيل "


الدراسة في المنازل



التعليم هذا العام يختلف عن التعليم في الأعوام السابقة ، حيث أن أزمة كورونا تسببت في حالة من التفكير غير المعتاد لدى المسئولين  في جميع دول العالم   لإيجاد الحلول غير التقليدية والنظر للمستقبل نظرة أخرى 

ووزارة التعليم تضع سيناريوهات لكل مايطرأ من أحداث ، ستقوم بكشف تلك السيناريوهات الاسبوع المقبل وذلك بحسب مانشره موقع الوطن 


حيث  كشفت  التفاصيل الكاملة للنظام الجديد الذي تستعد وزارة التربية والتعليم لتطبيقه خلال الأيام المقبلة، المتعلق بإمكانية قيام الطالب بتأجيل السنة الدراسية الحالية للعام المقبل دون احتساب التأجيل رسوبا ، وذلك بسبب إجراءات استثنائية للوزارة تطبقها بسبب فيروس كورونا.


وكشف مصدر بالوزارة لـ"الوطن"، أنه سيتم خلال الأسبوع المقبل إعلان 3 أنظمة يحق للطالب فيها الاختيارـ وذلك في قرار استثنائي بسبب تداعيات فيروس كورونا، وقلق وخوف بعض الأسر من انتشار الفيروس وستكون الأنظمة هي:



 السيناريو الأول لشكل الدراسة هذا العام 

أن يتم تأجيل السنة الدراسية الحالية للعام المقبل دون احتساب التأجيل سقوطًا، وذلك على غرار الثانوية العامة في النظام الذي طبق هذا العام، حينما تم تخيير الطالب لتأجيل السنة الدراسية أو تأجيل امتحانات الثانوية لتكون في الدور الثاني باحتساب الدرجات كاملة

 السيناريو الثاني لشكل الدراسة هذا العام 

أن يدون الطالب رغبة ملحقة في الإدارة التعليمية بموافقته على تحويل نظام المنازل هذا العام، وأن يتلقى المحتوي المنهجي عبر الدروس الأون لاين ومنصات التعليم الإلكتروني والقنوات المدرسية وقنوات الوزارة عبر يوتيوب، وستكون هناك حالة واحدة يذهب فيها الطالب للمدرسة وهى لتلقى المجموعات المدرسية.

 السيناريو الثالث لشكل الدراسة هذا العام 

أن يظل الطالب على النظام الحالي المعروف بـ"النظام المتنوع" ما بين حضور 3 أيام ودروس أون لاين يومين.

دور وزارة التربية والتعليم في السيناريوهات الثلاثة 

وأشار المصدر إلى أن الأمر حتى الآن في مراحله النهائية للبحث والدراسة، وفور الاستقرار على شكله النهائي سيتم إرساله للإدارات التعليمية والتى بدورها سترسل القرار للمدارس، وعليه بداية التنفيذ، موجهًا رسالة للأسر المصرية، بأن القرارات استثنائية لهذا العام فقط، حتى تزول مخاوف الأسرة من ذهاب الأبناء للمدارس.


وكان قد أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، أنه ردا على ما يثار يوميا من جانب أولياء الأمور بشأن خوفهم على أبنائهم من خطر الاصابة بكورونا في العام الدراسي الحالي، قال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني في مداخلة هاتفية له ببرنامج مساء دي ام سي ، إن هناك 3 اختيارات أمام طلاب المدارس :
  1. - الحضور في المدارس بالضوابط المعلنة بالنظام التبادلي (أيام في المدرسة وأيام في المنزل).
  2. - تقديم طلب بتأجيل السنة الدراسية للطالب للعام القادم  (تضييع عام دراسي على الطالب برغبته هو وأسرته)
  3. - تقديم طلب بتحويل الطالب للدراسة هذا العام بنظام المنازل
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات