القائمة الرئيسية

الصفحات

إمام مسجد يستعين بمكبرات الصوت في المسجد وينادي على العمدة لإنقاذه من المصلين

 




مشادة بسبب رفض عدد من المصلين الالتزام بتعليمات الإمام والحفاظ علي التباعد الاجتماعي، اليوم، ما جعلهم يتركون الإمام ويصلون بمفردهم، ولجأ إمام المسجد إلى الاستغاثة بعمدة القرية عبر مكبرات الصوت، وطلب منه الحضور 

حدث ذلك في مسجد "الإيمان" بقرية "ديبو عوام" التابعة لمركز المنصورة بمحافظة الدقهلية

تفاصيل اكثر عن الواقعة 

وعن تفاصيل الواقعة قال  محمود حمود محمد، وشهرته الشيخ محمود سعد، إن المشكلة سببها أحد المصلين الذي اعتاد الاعتراض على طريقة الصلاة من عدم الجهر بالبسلمة، وعدم القنوت بصلاة الفجر، وتابع: "طلبت من الحضور الحفاظ علي التباعد في الصلاة والالتزام بارتداء الكمامات وأن نقف في منتصف المسجد، فتدخل المصلي وطلب أن نصلي في أول المسجد، ووجه لي الكلام قائلا: أنت فتنة بالمسجد 

وأضاف الإمام أنه تقدم هو وأخواته وأولاده وأقام الصلاة وصلي المغرب جماعة، وتركنا نقف في أحد جوانب المسجد، ما اضطرني إلي اللجوء لعمدة القرية وناديت عليه عبر مكبرات الصوت ليحضر ومعه الخفر.


وأشار إلي أن المسجد منذ إنشائه له خطيب جمعة لكن ليس له إمام: "توليت إمامة المسجد في 27 أكتوبر الماضي رسميا أي منذ أقل من شهر، وهم لا يريدون التعود علي الالتزام تنفيذا لتعليمات وزارة الأوقاف لمنع تفشي فيروس كورونا ويريدون أن يتخلصوا مني، حتى يتصرفوا كيفما يشاءون" وأكد أنه أخطر الجهات الأمنية وسيتوجه إلي مركز شرطة المنصورة لتحرير محضرا بالواقعة لمنع تكرار ما حدث.

الشهود على القصة 

فيما أكد أحد شهود العيان أن المصلين لهم طريقة في صلاتهم يريدون أن يفرضونها علي الإمام بأن يكون الأذان لصلاة الجمعة أذان واحد وليس آذانين، وأن تكون الصلاة الجهرية بدون الجهر ب" بسم الله الرحمن الرحيم " في قراءة صورة الفاتحة" وعدم القنوات في صلاة الفجر، وكل هذا يفعله إمام المسجد الجديد، ولذلك وجوده في الصلوات أصبح عقبة كبيرة ويجب عدم تواجده 








هل اعجبك الموضوع :

تعليقات