القائمة الرئيسية

الصفحات

تطورات جديدة في واقعة المدرس المسيئ للرسول




رصدت  وحدة الرصد والتحليل بمكتب النائب العام، قد رصدت تداولًا واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لصورة من محادثة نصية منسوبة لشخص مقيم بمحافظة الإسماعيلية، تشكل جريمة ازدراء الدين الإسلامي، والإساءة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعرض الأمر على المستشار النائب العام، أمر بالتحقيق العاجل في الواقعة.


وكانت نيابة الإسماعيلية الكلية بدأت التحقيقات في الواقعة التي قُيدت برقم 4165 لسنة 2020 إداري ثالث الإسماعيلية، وكانت قد تلقت بلاغًا من عدد من المحامين صباح اليوم الأربعاء، وطلبت في إطار تحقيقها تحريات قطاع الأمن الوطني، وقطاع تكنولوجيا المعلومات بوزارة الداخلية؛ للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة، وتحديد مرتكبها، ومدى صلته بمالك ومستخدم الحساب المشكو في حقه، ومدى إتاحة إطلاع الكافة على المحادثة موضوع التحقيق.

وقال مصدر مطلع على التحقيقات في واقعة اتهام شاب بازدراء الدين الإسلامي والرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، إن فريق من جهات التحقيق يفحص الحسابات الشخصية للمتهم عقب ضبطه، وإن النيابة العامة بدأت التحقيق مع المتهم  فيما هو منسوب إليه.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات