القائمة الرئيسية

الصفحات

بعد وفاتها في أرض الطابور.. تلميذ ابتدائي يعبر عن حنينه لمعلمته

 




أعمال عظيمة قامت بها الأستاذة نبيلة عبدالقادر قبل مفارقة الحياة داخل أرض طابور الصباح في مدرسة عمر بن الخطاب الابتدائية بقرية أويش الحجر التابعة لمركز المنصورة محافظة الدقهلية، نهاية أكتوبر الماضي، ليعبر طلابها عن حبهم لها برسائل رثاء وزيارة لقبرها.

رسالة من طالب ابتدائي 

وكتب أحد طلاب الصف السادس الابتدائي بالمدرسة، رسالة بخط يده، يودع فيها "مس نبيلة" ويعبر خلالها عن حزنه الشديد على رحيلها، حيث نشر صورة الورقة المكتوبة اخصائي اجتماعي بالمدرسة في صفحته الشخصية على "فيس بوك"، وأوضح خلال رسالته أنها هي التي علمته الخط والإذاعة والمسابقات، وبدونها لم يكن طلابها قد تعلموا.

طلاب المدارس الأخرى ينعون مربية الأجيال 

وفي اليوم التالي للوفاة اتجهت مجموعة من إدارة وطالبات مدرسة أويش الحجر الصناعية الفنية للبنات إلى مدرسة عمر بن الحطاب الابتدائية من أجل تقديم واجب العزاء، وكتبت عدد من الطالبات العديد من الرسائل على أوراق حملوها داخل المدرسة، ومنها "وداعًا صانعة الأجيال الأستاذة نبيلة خيال"، و"رحلت عنا بجسدك ولكنك باقية في قلوبنا بعلمك وأخلاقك

وقام الطلاب بالخروج في مسيرة تأبين بزيهم المدرسي، رفقة أساتذتهم، أنطلقت من المدرسة حتى قبرها، حيث التزم الجميع أثناء مسيرتهم بالإجراءات الوقائية، للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما ذكره "أحمد زكريا".










هل اعجبك الموضوع :

تعليقات