القائمة الرئيسية

الصفحات

طالبة الإعدادية .. جريت تحضن أبوها العائد من السفر فدهستها سيارة

 




حالة من الحزن والبكاء الذي لا ينقطع تسيطر  على أهالي مركز ومدينة مطوبس، التابعة لمحافظة كفر الشيخ، عقب مصرع طالبة في الصف الأول الإعدادي، بعدما دهستها سيارة مسرعة، ونُقل الجثمان إلى مستشفى مطوبس تحت تصرف النيابة.

انتظار ولهفة

وقال شهود عيان إن الطالبة شيماء الأقرع، البالغة من العمر 12 عاما، كانت تنتظر والدها في أثناء عودته من سفر طويل، أمام باب منزلها، وحينما لمحته أسرعت لاحتضانه لكن صدمتها سيارة قبل الوصول إليه.

صدمة وبكاء هيستيري

وأضاف شهود عيان، أن والد الطالبة وقف في حالة صدمة، وأصيب ببكاء هيستيري، بعد أن رأى ابنته تسقط أرضا أمام عينيه، وتجمع الأهالي وحاولوا إفاقتها إلا أنها توفيت قبل وصولها للمستشفى.

الدعاء يهز أرجاء الفيس بوك 

وطالب الأهالي عبر صفحاتهم بموقع التواصل الاجتماعيى "فيس بوك" بالدعاء لشيماء، ودونت إحداها منشورا، جاء فيه: "إنّا لله وإنّا إليه راجعون شيماء الأقرع، طالبة في أولى إعدادي (12 سنة) من فرحتها بوصول والدها من سفر بعيد، وكانت في انتظاره امام البيت، جريت لاحتضانه فخبطتها سيارة قبل الوصول لحضن أبيها".

وطالب المنشور أهالي المحافظة بالدعاء لها ولذويها قائلا: "ربنا يرحمها ويتقبلها عنده من الشهداء، ويصبر أبوها الذي رأها تخطف من أمامه قبل أن يحتضنها بعد سفر طويل في ليبيا، ويصبر أمها وينزل علي قلبها السكينة، فقد رأت ما لا يُطٍيقٌه بشر على فلذة كبده"

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات