القائمة الرئيسية

الصفحات

الأولوية لأصحاب الأمراض المزمنة . الحكومة توجه المحافظين بتحديد أعداد الموظفين في العمل


وزارة التنمية المحلية






 وفق ظروف وطبيعة العمل لتخفيف التزاحم، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشارفيروس كورونا، في ظل تفشي الموجة الثانية بعدد من دول العالم،وجّه اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، المحافظات باتخاذ ما تراه من إجراءات مناسبة  تتناسب مع طبيعة كل عمل داخل المؤسسة 

الأولوية لأصحاب الأمراض المزمنة 

كما أكد وزير التنمية المحلية  أهمية إعطاء الأولوية في ذلك للعاملين من أصحاب الأمراض المُزمنة، وتحديد أعداد العاملين وفق ما تقتضيه ظروف العمل، وبما لا يؤثر على الخدمات المقدمة للمواطنين.

تحذيرات للمواطنين من موجة الطقس السيئ 

وأصدرت وزارة التنمية المحلية مجموعة من التوصيات والتحذيرات للمواطنين، بالمحافظات التي تشهد موجة من الطقس السيئ لضمان سلامتهم وأمنهم، على رأسها ضرورة توخى الحيطة والحذر والابتعاد عن أي أشجار أو لافتات الإعلانات وأعمدة الإنارة والضغط العالي، ومساعدة سيارات شفط مياه الأمطار من التحرك بسهولة ويسر، وتجنب السير بسرعات عالية بالسيارات، والحفاظ على مسافة أمان.


وطالبت التنمية المحلية بضرورة تواجد رؤساء المراكز والمدن والأحياء والوحدات المحلية في الشوارع على مدار اليوم؛ لمتابعة عمليات شفط تراكمات المياه وتمركز سيارات الشفط في الأماكن التي تتعرض للتراكمات لسرعة سحب المياه، للحد من الآثار الناجمة عن الأمطار الغزيرة، وعدم تعطيل الحركة المرورية بالشوارع.


وشددت الوزارة على انتظام عمليات شفط تراكمات وتجمعات مياه الأمطار لعدم التأثير علي حركة سير المواطنين والسيارات في الشوارع، مع حصر المناطق التي تأثرت بسقوط الأمطار، مؤكدة ضرورة التزام  المواطنين بالتعليمات التي أصدرتها المحافظات، فيما يخص عدم نزولهم الي الشوارع إلا للضرورة القصوى؛ لمساعدة الأجهزة المحلية والعاملين بمياه الشرب والصرف الصحي، لشفط تراكمات المياه في عدد من المناطق.

 رفع درجة الاستعداد القصوي والطوارئ في المحافظات

كما وجه اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، باستمرار رفع درجة الاستعداد القصوي والطوارئ في المحافظات، التي من المتوقع أن تشهد حالة من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية وسقوط الأمطار الغزيرة، خلال هذا الأسبوع، ومن بينها الإسكندرية والبحيرة، وبعض المحافظات الساحلية الأخرى.


وشدد على غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة، بمتابعة تطورات الوضع بالمحافظات على مدار الساعة؛ لسرعة التعامل مع أية أحداث طارئة، بالتنسيق مع غرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات