انهاء الدروس الخصوصية ومنع الشيشة قرارات ملزمة من الحكومة للحد من كورونا

 

دروس


شددت  الحكومة المصرية متمثلة في رئيس الحكومة الدكتور مصطفى مدبولي على عدة إجراءات يجب اتخاذها من أجل التخفيف من حدة انتشار فيروس كورونا في الفترة المقبلة 

وفي إطار تطبيق تلك التوجيهات شدد اللواء محمود شعراوي ، وزير التنمية المحلية،خلال اجتماعه عبر الفيديو كونفرانس مع المُحافظين، لمواجهة فيروس كورونا المستجد. على أهمية تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وذلك 

وأكد وزير التنمية المحلية، على عدة إجراءات جاءت كالتالي : 

غلق المحال والمطاعم والمولات التجارية في المواعيد المعلنة، 

ومعاقبة المخالفين ومنع تقديم الشيشة في المقاهي والمطاعم والكافيهات، لافتا إلى تحرير أكثر من 10 آلاف مخالفة، تنوعت بين المقاهي والمطاعم والأسواق والورش المخالفة.


ووجّه شعراوي بضرورة إغلاق دور المناسبات وحظر إقامة سرادقات العزاء، فضلا عن تجمعات الأفراح في القاعات المغلقة، مع التشديد على غلق مراكز الدروس الخصوصية، متابعا: «لا تهاون في تنفيذ الاجراءات والقرارات التي تتخذها الدولة في هذا الشأن، خاصة إلغاء الاحتفالات والتجمعات في رأس السنة الجديدة، وننسق مع وزارة الداخلية لزيادة وتكثيف الحملات للتأكد من التزام المواطنين بارتداء الكمامات وفرض الغرامات على المخالفين».


الحكومة تناقش وضع ليلة رأس السنة في اجتماع خاص


وقرر مجلس الوزراء أمس إلغاء الاحتفالات الخاصة برأس السنة بسبب تصاعد إصابات فيروس كورونا، وستناقش الأسبوع المقبل سيناريوهات لليلة رأس السنة، بشأن بحث إمكانية تطبيق قرار بحظر سير للمواطنين في هذه الليلة لتقليل أعداد الإصابات.


وتشدد الحكومة على ضرورة تطبيق الإجراءات لمواجهة فيروس كورونا، ومواجهة المخالفات لتجنب الغلق الكامل للمنشآت لتجنب الآثار الاقتصادية السلبية، التي ستعود على منشأت الدولة حال تطبيق حظر كلي أو توقف لمصالح المواطنين.


ووفقا لتأكيدات وزارة السياحة، جرى السماح للمطاعم لإقامة عشاء ليلة رأس السنة، وفي حدود 50% من الطاقة الاستيعابية للمطعم.

تعليقات

موقع تعليم مصر يدعوك للتعليق