3 سيناريوهات للعام الدراسي في حال استمرار كورونا



 تعليق الدراسة بالمدارس وتأجيل امتحانات الترم الأول حتى 20 فبراير المقبل هو قرار دولة، وذلك  لتوفير الحماية والسلامة للطلاب والمعلمين والقائمين على العملية التعليمية،

يأتي ذلك  بعد تزايد حالات الإصابة والوفيات اليومية بفيروس كورونا، موضحا أنّه لا يوجد أي قرار بإلغاء العام الدراسي الحالي.

وقال مصدر أنّ الوزارة وضعت 3 سيناريوهات لتنفيذها خلال الفصل الدراسي الثاني، حال استمرار تعليق الدراسة بالمدارس بسبب سوء أوضاع فيروس كورونا، موضحا أنّ الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، حريص كل الحرص على استكمال العام الدراسي، والحفاظ على مستقبل الطلاب التعليمي، وجاءت السيناريوهات، كما يلي:


 السيناريو الأول


استكمال الفصل الدراسي الثاني أون لاين بالمنازل، مع الالتزام الكامل بشرح المناهج، على أن تعين الوزارة معلمين متميزين لشرح المناهج الدراسية بمختلف المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية والدبلومات الفنية.


 السيناريو الثاني


استمرار تعليق الدراسة بالمدارس حال ساءت أوضاع فيروس كورونا، واستمرار العام الدراسي بشكل طبيعي من خلال شرح المناهج بمختلف مراحل التعليم من المنازل عبر القنوات التعليمية، حفاظا على أرواحهم وسلامتهم.


السيناريو الثالث


التوسع في القنوات التعليمية عبر شاشات التليفزيون لشرح المواد والمناهج الدراسية بمختلف مراحل التعليم سواء الابتدائية والإعدادية والثانوية والدبلومات الفنية، على أن تحدد الوزارة أسماء القنوات والمواد الخاصة بها، بمعنى أنّ كل قناة تعليمية تشرح المناهج لكل مرحلة تعليمية على حدة، وأيضا عمل مراجعات نهائية قبل الامتحانات.


 العام الدراسي سيستكمل مهما كانت التحديات والصعوبات


ومن جهته، قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إنّ الحديث المستمر عن إلغاء العام الدراسي الحالي 2020-2021، تفاهات ومهاترات، مشيرا إلى أنّ العام الدراسي سيستكمل مهما كانت التحديات والصعوبات الناتجة عن جائحة كورونا، فلدينا سيناريوهات عديدة سيتم تنفيذها حال ساءت أوضاع فيروس كورونا، وأنّ حماية الطلاب ومستقبلهم التعليمي من أهم أولوياتنا.

تعليقات

موقع تعليم مصر يدعوك للتعليق