البنك الأهلي المصري يتعاون مع "التأمينات" لتحصيل اشتراكات العاملين بالخارج

 

البنك الاهلي


البنك الأهلي المصري يتعاون مع "التأمينات" لتحصيل اشتراكات العاملين بالخارج

وقع كل من جمال عوض، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي في مصر، وهشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بروتوكول تعاون بهدف تفعيل خدمة التحصيل الإلكتروني لاشتراكات العاملين بالخارج وكافة الخدمات والمعاملات التأمينية والتي يتم تقديمها على الموقع الإلكتروني للهيئة، وذلك عبر البوابة الإلكترونية للبنك الأهلي المصري.

وأكد رئيس الهيئة، في بيان، أن البروتوكول يأتي بالتزامن مع التكليفات الرئاسية بضرورة توجيه مزيد من الاهتمام للمواطن المصري داخل وخارج حدود الوطن وتوفير كافة أوجه التعاون مع مختلف مؤسسات الدولة للتيسير على جميع المتعاملين مع الهيئة وبصفة خاصة ابناء مصر المغتربين العاملين بالخارج وأيضاً لمواكبة التطور التكنولوجي والمتمثل في تفعيل منظومة الدفع والتحصيل الإلكتروني وتقليل تداول الأوراق النقدية بين الأفراد والجهات الحكومية وتحويل المجتمع إلى مجتمع أقل اعتمادا على النقد.

وأشار إلى أنه بموجب هذا البروتوكول يُمكن سداد الاشتراكات التأمينية المستحقة على أبناء الوطن من المصريين العاملين بالخارج والمؤمن عليهم وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة


 www.nosi.gov.eg 


اعتبارا من الأول من فبراير 2021 وذلك دون الحاجة إلى التنقل ما بين مقار الهيئة لمعرفة المبالغ المطلوبة والبنك لسداد الاستحقاقات مما يوفر وقت وجهد المتعاملين مع الهيئة للحصول على خدماتها، مع العلم أن هذه تعد المرحلة الأولى من تطوير نظم التحصيل الخاصة بالهيئة بالتعاون مع البنك الأهلي المصري.



من جانبه، قال هشام عكاشة إن البروتوكول يستهدف تدعيم التطوير الذى تقوم به الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي لمنظومة الدفع والتحصيل بها وتحويلها إلى منظومة متكاملة للسداد الإلكتروني بالتزامن مع التكليفات الرئاسية.



وأضاف عكاشة أن تعميم السداد الإلكتروني يندرج ضمن استراتيجية البنك الأهلي الداعمة لخطط الدولة للتحول النقدي التي يوليها البنك أولوية قصوى خاصة في ضوء ما يمر به العالم حاليا من احداث وتبعات اثرت على منظومة التحصيل التقليدية ودفعت المؤسسات المالية والخدمية إلى الإسراع بتفعيل خططها لإحلال قنوات السداد الإلكترونية البديلة لتحصيل مستحقاتها، مشيدا بالتعاون والتنسيق بين مسئولي الهيئة والإدارات المعنية بالبنك الذين أسفرت دراستهم للاتفاقية عن وصولها إلى أفضل وسائل التطبيق.



وأشار إلى أن البنك الأهلي المصري يعد من أوائل البنوك العاملة في التحصيل الإلكتروني لمدفوعات التأمينات والتي يتم تقديمها للتحصيل عن طريق القنوات المختلفة، والتي من بينها تحصيل الخدمة عن طريق فروع البنك وكذلك من خلال منظومة الــCPS والتي تعد إحدى الخدمات التي تمكن العملاء من سداد الاشتراكات المستحقة للخدمة طوال اليوم وعلى مدار الأسبوع من أي مكان بالعالم.



بدوره، قال يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي، إن الاتفاقية ستتيح للمستفيدين من المصريين العاملين بالخارج الراغبين في سداد اشتراكاتهم التأمينية بالعملات الأجنبية استخدام أي من بطاقات الدفع الصادرة لهم من البنوك الخارجية دون الحاجه الى التوجه الى مكاتب الهيئة للحصول على خطابات سداد الاشتراكات التأمينية أو الى مقار البنوك لسداد القيم المستحقة عليهم .



وأضاف أنه يمكن للمشترك الدخول على موقع الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي على شبكة الإنترنت من خلال رقمه التأميني لمعرفة قيمه الاشتراك التأميني المستحق عليه بحيث يقوم بسداده من خلال البوابة وفقا وآلية السداد المتاحة عليها مع الحصول على ما يفيد السداد، مؤكدا أن الخدمة تتيح بذلك توفير الوقت والجهد للمشترك والحد من التعامل النقدي وهو ما يلائم معايير السلامة العامة في ضوء تفشي فيروس كورونا.


وزارة_الهجرة المصريين_بالخارج البنك_الأهلي_المصري الهيئة_القومية_للتأمين_الاجتماعي

أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع