هل تعود الوزارة للأبحاث مرة أخرى ؟ وزير التعليم يجيب



 قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم: نحن نواجه وباء عالمي يقتضي الحرص الشديد في فترة الذروة وهو لب فلسفة القرارات الأخيرة التي تم إعلانها منذ ساعات بشأن اغلاق المدارس و استكمال دراسة عن بعد وتأجيل الامتحانات لما بعد إجازة نصف العام.


وأضاف وزير التربية والتعليم أن وضع الوباء في مصر يقتضي ان نستكمل العام الدراسي من المنزل ، باستخدام مصادر التعلم المتعددة استعدادا لامتحانات الترم الأول التي أجلناها لحماية الجميع في فترة الذروة.


كما شدد الدكتور طارق شوقي على انه قد تقرر وقف جميع مجموعات التقوية التي كان يتم تنظيمها في المدارس منذ بدء العام الدراسي الحالي 2020/2021.


حيث قال وزير التربية والتعليم: تم وقف مجموعات التقوية على اعتبار أن كل تجمعات الطلاب ممنوعة في الفترة من ٢ يناير وحتى انتهاء إجازة منتصف العام.

وكشف الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، عن السر وراء عدم لجوء الوزارة لتطبيق نظام الابحاث في  تقييم طلاب المدارس خلال العام الدراسي الحالي 2020/2021


حيث قال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني في تصريحات له عبر جروب معلمين مصر عبر تطبيق واتس اب : لن نلجأ للابحاث بسبب ما فعله الكثيرون العام الدراسي الماضي ، حيث أهدروا قيمتها التربوية والتعليمية وفقدنا تكافؤ الفرص في التقييم العادل للاسف


وأضاف وزير التربية والتعليم : رغم جمال فكرة التقييم بالابحاث ورغم انها وسيلة تقييم هامة جدا ، ولكن ما تعرضنا له أساء للفكرة كلها للاسف الشديد.


وكان قد عقد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أمس الخميس، مؤتمرًا صحفيًا لشرح كيفية استكمال المحتوي التعليمي للفصل الدراسي الأول والاستعداد لامتحانات صفوف النقل والشهادة الإعدادية والصفين الأول والثاني الثانوي والموضوعات ذات العلاقة.


وأكد الدكتور طارق شوقى، أن الدولة المصرية أكدت دومًا حرصها الشديد على سلامة كل أعضاء المنظومة التعليمية لأولادنا في المقام الأول ثم السادة المعلمين والإداريين و كل العاملين في المنظومة التعليمية وكل الشعب المصرى.


وأعلن الدكتور طارق شوقي عن حزمة من الحلول حرصًا على صحة وسلامة كافة المُنتسبين إلى العملية التعليمية، من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والمعلمين، وجاءت كالتالي:


- وفقًا لتوجيهات الرئيس بتعديل الخريطة الزمنية بشكل يسمح باستمرار العمل بالعام الدراسي وفي نفس الوقت عدم تعريض كل أعضاء المنظومة للخطر، تقرر إلغاء الحضور في المدارس بمختلف أنواعها بدء من يوم 2 يناير 2021 حتى بداية إجارة منتصف العام والتي ستبدأ من 16 يناير حتى 20 فبراير 2021.


- تأجيل كافة الامتحانات التي كان من المقرر عقدها فى هذا الفصل (الورقية- العملية- الإلكترونية) لما بعد انتهاء أجازة نصف العام حال استقرار الأوضاع داخليًا جراء انتشار جائحة كورونا، مع تطبيق ذلك على كافة أنواع التعليم ومستوياته المختلفة.






تعليقات

موقع تعليم مصر يدعوك للتعليق