القائمة الرئيسية

الصفحات

أشجع جندي مصري يعمل بوظيفة " عامل " في مدرسة بسوهاج

 




لعلك قرأت كثيرا عن الشجعان من المصريين ، ولعلك سمعت أكثر عن قصص البطولات والتضحيات ، لكنك ربما لم تسمع عن أشجع مجند مصري  الذي ذهب في مهمة " ذهاب بلا عودة " !!

المجند  " عبدالرؤوف عمران "

 تم إنزاله مع ٤١ فرد من الصاعقة بالمظلات بالقرب من مطار أبو رديس في سيناء في مهمة فدائية عرفت في سجلات الصاعقة بإسم (ذهاب بلا عودة ) لايقاف إمدادات الجيش الاسرائيلي بالمطار .

لكن العملية فشلت و قتل جميع زملائه بإستثناء 4 منهم في مواجهة مع سلاح المدرعات الصهيوني بمحيط المطار وتعرض هو لاصابة في قدمه و فخده لكنه ظل صامدا خلف خطوط العدو لــ٢٠٠ يوم

نفذ خلالها هو و زملائه أكثر من ٧ عمليات بمفرده على قوافل الجيش الاسرائيلي و استطاعوا خلال إحدى الهجمات أن يغنموا صواريخ حرارية استخدمها هو في تدمير طائرة حوامة صهيونية خلال عملية هبوطها بأرض المطار مما تسبب اغلاق المجال الجوي للمطار لايام .

عبد الرؤوف قضى شهور هو و٤ من زملائه في الصحراء يأكلون الحشائش والافاعي وقطع اميال طويلة وهو يحمل زميله المصاب في رحلة العودة الى نقطة الانطلاق .

ولتتفاجئ قيادة الصاعقة المصرية بعودتهم بعد اعتقادها انهم قتلوا وتعرف انهم وراء الهجمات التى تم تنفيذها بالقرب من مطار ابو رديس ويتم تكريمهم من وزارة الدفاع المصرية وقتها..

عبد الرؤوف يعمل اليوم عاملا في مدرسة بــ سوهاج , ويقول أنه ما فعله كان من أجل دينه ووطنه ولا ينتظر من أحد ان يكرمه، رغم الاهمال الذي تعرض له .

حفظه الله واطال فى عمره هؤلاء كانوا يموتون لنحيا نحن

أشجع جندي مصري يعمل بوظيفة " عامل " في مدرسة بسوهاج



تعليقات